دروس متعلقة:

لا توجد مقالات




تكامل نموذج نضوج المقدرة CMMI - برمجة


التهيئة / تهيئة البرامج الرقمية conf

 

مختصر التسمية CMMI يأتي من Capability Maturity Model Integration هو نموذج مثالي، يتجسد في مجموعة مهيكلة من أفضل الممارسات، يرجى منها ضبط الأشياء و تقييم أداء شركات الهندسة و تحسينه، تحديدا تلك التي تعمل في هندسة البرمجيات. لفهم دور و سياق نموذج CMMI، سينفعنا قليل من التاريخ:

منذ ظهورها في السبعينات، تعاني مشاريع البرمجة من إشكالية ضعف الكلفة المتوقعة قياسا بالكلفة النهائية حتى إشتهرت هذه الظاهرة بظاهرة العامل پي π للدلالة على ان الكلفة النهائية تفوق 3 مرات الكلفة المتوقعة في البداية، سواء تعلق الأمر بالكلفة المادية أو في تأخير تاريخ التسليم، و الأمران سيان بحيث أن النفقات الرئيسية لمشاريع البرمجيات تكمن في الشغيلة. من هنا أتت البادرة لجامعة أمريكية بدعم من وزارة الدفاع الإمريكية، التي كانت ترغب في معايير لتقييم ممونيها بالبرمجيات، فأصبح شيئا فشيئا واسع الإستعمال من طرف شركات المعلوميات و إدارات الأنظمة المعلوماتية. و مع نجاح هذا المعيار، تم خلق معيارين مماثلين أحدهما CMMI-ACQ يخص أقسام المشتريات Sales و الآخر CMMI-SVC لمسوقي الخدمات Service providers، أما القطاع الأصل، أي قطاع هندسة البرمجيات فيحمل معياره إسم CMMI-DEV.

و تعد CMMI ماركة مسجلة بإسم Software Engineering Institute التي ترخص لشركات معينة إختصاص إمتحان و إعطاء مستويات نضج للشركات الراغبة في خوض الإختبار و نيل معيار النضج. نتحدث عن معيار النضج Maturity، لأنه يقيس النضج في أداء العمليات المرتبطة بالمهنة المركزية للشركة ( هندسة البرمجيات ). يكون تنظيم هذه الشركات على شكل فرق مشاريع تضم مصممين و مبرمجين و مختبرين و مكلفين بالتكامل و خبراء وظيفيين و مسيرين و غيرهم، و لكي يعمل كل هؤلاء بنجاعة، لا بد لهم من قواعد و ميكانيزمات متكاملة و موثقة و متحكم فيها و دائمة التطوير، خصوصا مجال إدارة التهيئة، تلك التي تتعلق بالمنتوج اي البرامج و نسخها و توزيعاتها و كل الوثائق و الملفات المتعلقة بها.

مستويات CMMI يفترض بها ترجمة درجة قدرة Capability الشركة على التحكم في مجموعة من الإجرائات أهمها إدارة التهيئة:

  • المستوى 1: هو في الحقيقة مستوى الصفر، بمعنى عدم وجود سيادة إدارة التهيئة.
  • المستوى 2: هناك ضبط للمشاريع عبر وثائق تخص إدارة المشروع و ضمان الجودة و إدارة التهيئة، و تتمركز كل هذه المهام عند مسير المشروع.
  • المستوى 3: يتميز هذا المستوى بضبط شامل، و سياسة تحصين المعارف و المعايير.
  • المستوى 4: في هذا المستوى، يصل الضبط لدرجة القدرة على التسيير الكمي.
  • المستوى 5: تسيير كمي و سياسة تحسين مستمرة.

أخيرا الفرق بين شهادة CMMI و شهادة ITIL، الذي يتعدى مجرد الإسم فالأولى تعطى لمؤسسات فيما الإيتيل مخصصة للأفراد. من جهة أخرى، تهم CMMI كما وضحنا أعلاه مشاريع البرمجة، فيما إيتيل تخص مصالح الخدمات المعلوماتية. و نضيف إختلافا ثالثا دون الحصر هو أن إيتيل تهتم أكثر بالتفاعلات بين المتدخلين فيما تهتم CMII أكثر بالأشياء التي يعمل عليها المتدخلون.

 

0

التعليقات

لا يوجد أي تعليق.

عذراً :
الكتابة في هذا الحيز مخولة فقط للأعضاء المسجلين
من هنا للتسجيل
كونوا سباقين للتسجيل :
بتسجيلكم اليوم ستكونون من أوائل الأعضاء في البوابة، ما سيجعل لكم مكانة مميزة في الموقع.
الأعضاء لهم إمتيازات :
يتمتع الأعضاء بحق التعليق على المقالات. تعاليق و أسئلة و ردود الأعضاء لا تستلزم موافقة مسبقة من الإدارة ( عكس مساهمات الضيوف)